Whatsapp Whatsapp
Telefon اتصل الآن

ما هو التقشير الداخلي (Endopeel)؟

إنها طريقة رفع طبي كلما يزداد نسبة استخدامها في أوروبا وأمريكا في السنوات الأخيرة حيث إنها تقلل من الترهلات في أجزاء مختلفة من الجسم, وخاصة في منطقة الوجه والرقبة. المادة الفعالة لمنتج التقشير الداخلي الحاصل على براءة اختراع والذي يزيد من قوة العضلات (التمدد)، مما يؤدي إلى توتر ناتج عن ترهل الجلد ويقلل التجاعيد, هو حمض الكاربوليك. يتم تحليل الإندوبيل، الذي يتكون من المواد الخام الأحماض الدهنية المؤسترة من الفول السوداني وحمض الكاربوليك منخفض الوزن الجزيئي، في الجسم بسرعة بعد الحقن. يتم إفراز 95 ٪ من حمض الكاربوليك في البول خلال 24 ساعة. يعمل زيت الفول السوداني كحاجز للإنتشار وتشكل الفجوات. يبقى في العضلات لمدة 3 أسابيع، تتحول والأحماض اللينولية الى حمض الأراكيدونيك. الأحماض الأراكيدونية تزيد من نفاذية غشاء الخلية. تبعا لتحول الأحماض الأراكيدونية يتم إفراز السيتوكينات مثل اللوكوترين (LTB 4، LTD 4)  البروستاغلاندين (PGF2a ، PGE2 ، PGI2) ، ثرومبوكسان (TXA 2) ، ويزداد التفاعل الالتهابي. هو عبارة عن تقشير داخلي. بمعنى آخر، ينتقل تأثير التقشير بدءا من الداخل إلى الخارج عند الحقن. يتم تجديد الجلد مع إعطاء البشرة شكل لامع ومشدود بالفضل لهذه الميزة. لا يوجد له تأثير الحشوات. تأثير التقشير الداخلي يستمر لمدة 8-10 أشهر.

    error: Content is protected !!