Whatsapp Whatsapp
Telefon اتصل الآن

ليجيند

أصبح الحصول على جسم رياضي ليس بالأمر الصعب بعد الآن، فتطور الطب التجميلي أدى لظهور العديد من الإجراءات التجميلية غير الجراحية التي تساعد في امتلاك الجسم المثالي، الذي طالما حلمت به. 

يمكنك الأن الوصول للجسم الذي ترغب فيه عن طريق تطبيق ليجيند (LEGEND)، و هو تطبيق الترددات الراديوية ثلاثية الأقطاب الذي يتم استخدامه من أجل حرق الدهون، الترقيق، كي وشد أنسجة السيلوليت، و يحقق تطبيق ليجيند اختلاف ملحوظ يرى بالعين المجردة منذ الجلسة الأولي. و يعتبر تطبيق ليجيند هو بديل عن العمليات الجراحية المعقدة مع تحقيق نفس النتائج بمجهود و ألم أقل. 

يترك تطبيق ليجيند (LEGEND)  شعور مشابه لذلك الذي يحدث بعد الرياضة “حمى العضلات”، و يعتمد التطبيق على ترددات الراديو ثلاثية القطب، وتنشيط العضلات الديناميكي، ويهدف إلى حرق الدهون وشد الجلد.

لأي غرض يتم استخدام تطبيق ليجيند؟ 

يحدث تطبيق ليجيند فرقا واضحا يمكن رؤيته بالعين المجردة المناطق الصعبة التي لا تستجيب للرياضة والنظام الغذائي, كما أنه يساعد على تخفيف التعب اليومي عن طريق آثار التدليك التي يقوم بها

  1. المرحلة: حرق الدهون: حرق الدهون باستخدام الترددات الراديوية ثلاثية الأقطاب وتحويلها الى الحالة السائلة.
  2. المرحلة: تحفيز العضلات: يحول الدهون إلى طاقة عن طريق حرق الدهون وتشتيتها مع تنشيط العضلات.
  3. المرحلة: الكي : يزيد من خسارة الوزن عن طريق إضافة الدهون الى التصريف اللمفاوي، تسريع الدورة الدموية وتأثيره في التخلص من السموم

آلية عمل تقنية الليجيند Legend

تعتمد تقنية الليجيند على طريقتين مختلفتين، وهما: 

  1. ترددات الراديو ثلاثية القطب “RF”. 
  2. تنشيط العضلات الديناميكي “DMA”.

يعتبر كلا الطريقان فعالتين للغاية في التخلص من الدهون خلال مناطق مختلفة من الجسم، مثل؛ منطقة البطن والأرداف، والساق، إضافة إلى الذراعين. 

يعتبر الليجيند إجراء مناسب لجميع أنواع البشرة، ويتم إجراءه خلال جلسة واحدة فقط، كما يتم التعافي منه بعد الانتهاء من الجلسة على الفور.

 

 

تأثير الترددات ثلاثية الأقطاب على تخفيض الدهون 

  • تخفيض الدهون في المنطقة المرادة
  • تخسيس محيطي طويل الأمد
  • انخفاض في مظهر  “قشر البرتقال” للبشرة
  • شد الجلد وتجميعه
  • زيادة توتر العضلات والحزم
  • تنظيم إفراز الدهون والعمل على التخلص من السموم
  • العمل على تحسّين في الدورة الدموية ومستويات الأوكسجين

 

تستخدم تقنية ليجيند طريقتين من التكنولوجيا:

الترددات الراديوية ثلاثية الأقطاب (RF)

يعتبر تطبيق الترددات الراديوية ثلاثية الأقطاب هو أحد أكثر خيارات تشكيل الجسم الغير جراحية تقدماً. حيث توفر التطبيقات التي تجمع بين تقنية  الترددات الراديوية ثلاثية الأقطاب وتقنية تنشيط العضلات الديناميكية (DMA) نتائج مثالية في تقليل الدهون وشد الجلد.

(DMA)

مزيج تقنيات الترددات الراديوية ثلاثية الأقطاب و تنشيط العضلات الديناميكي (DMA) فعال للغاية في المناطق التي يصعب فيها خسارة الوزن مثل (الورك-البطن) ، (الساق الداخلية- الذراع الداخلي) حيث إنها فعالة جدا في تلك المناطق  وتساهم بشكل كبير في خسارة الوزن

التطبيق هو تطبيق عملي وسريع يتم تنفيذه خلال اليوم دون الحاجة أي تحضير. لا يؤثر على إيقاع الحياة اليومية لأنه لا يتطلب أي فترة شفاء. أثبتت التجارب السريرية فعالية وسلامة التطبيق وهو مناسب لجميع أنواع البشرة. الأهم من ذلك، يمكن ملاحظة نتائج التطبيق بالعين المجرّدة حتى بعد التطبيق الأول. يجب تنفيذ عدد من التطبيقات لإكمال علاج التطبيق الموصى به من أجل تحقيق نتائج طويلة الأمد

 مميزات تقنية الليجيند 

تستخدم تقنية الليجيند في إذابة الدهون المتواجدة في مناطق مختلفة من الجسم، فهي تعطي تأثير ممارسة الرياضية تماماً، مثل؛ 

  1. التخلص من الأنسجة الدهنية، توفر تقنية الترددات الراديوية ثلاثية الأقطاب تقليلًا فعالًا للدهون من خلال التأثير في وقت واحد على طبقة الأدمة وتحت الجلد والطبقات العضلية. التأثير المركّب لتقنية الترددات الراديوية ثلاثية الأقطاب وتقنية تنشيط العضلات الديناميكية يؤدي إلى زيادة الحرارة بشكل عميق ولكن متجانس في طبقات الجلد والدهون. طاقة الترددات الراديوية التي تسخن الأنسجة تحت الجلد تحفز إفراز الدهون السائلة من الخلايا.
  2. الحصول على العضلات. 
  3. التخلص من السيلوليت. 
  4. شد الجلد والقضاء على الترهلات. 
  5. التخلص من السموم المتواجدة في الجسم.
  6. تحسن الدورة الدموية، ومستوى الأكسجين في الأنسجة.
  7. تسريع عملية الأيض للخلايا الليفية. 

ينصح بشرب كمية من الماء تتراوح ما بين 1.5 لتر إلى لترين، بجانب ممارسة المشي لمدة 45 دقيقة يومياً، للحصول على نتائج أفضل بعد إجراء الليجيند.

 

مراحل إجراء اليجيند

تتلخص مراحل إجراء الليجيند في بعض الخطوات البسيطة، وهي كالآتي: 

  • حرق الدهون 

يتم حرق الدهون في المنطقة المستهدفة باستخدام ترددات الراديو ثلاثية القطب، وتحويلها من الحالة الصلبة إلى السائلة، وذلك عن طريق رفع درجة حرارة الجسم إلى 42-45 درجة مئوية. 

  • تحفيز العضلات

يعمل الليجيند على تنشيط طاقة الحركة وإعادة بناء الأنسجة، مما يؤدي إلى تشكيل العضلات، وذلك بعد حرق الدهون المتواجدة بأكملها وتوليد الحرارة تحت الجلد. 

  • الكي

في هذه المرحلة يقوم الليجيند بالتخلص من السموم المتواجدة في الجسم، عن طريق تسريع الدورة الدموية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

    error: Content is protected !!